المشروبات الكحولية والجنين - معلومة

المشروبات الكحولية والجنين

هل تؤثر المشروبات الكحولية فعلا على الجنين في بطن الام ؟

لقد وجد ان هناك تأثيرا قويا على نمو الجنين وعلى وجود تشوهات خلقية به عندما تكون الام مدمنة على تعاطی المشروبات الكحولية أثناء الحمل . هذا علاوة على تأثير هذه المشروبات على الام نفسها ، من تليف بالكبد وفقر دم شدید وضعف عام ، وهذيان في بعض الأوقات مع رعشة تعتري الجسم والأطفال الذين يولدون من هؤلاء الامهات نلاحظ فيهم عدم نمو الفك العلوي ونتوء في الجبهة والفك السفلي وضيق في فتحة العينين ، وتكون العينان صغيرتين ، وحول في العين ، أو تراخ جفون العينين .

أضرار الكحول الخطيرة على الجنين

وهناك الامراض الخلقية التي تحدث في القلب من عدم تكامل الحاجز بين البطينين ، و نوبات دموية بالجسم ، وتشوهات بالاذن ، وخلع عظام الفخذين وخروجهما من مفصلی الحوض وقلة الحركة في المفاصل ، ركوب الاصابع فوق بعضها البعض ثم وجود شعر على الوجه.
اما عن النمو فهناك نقص في النمو الجسمي فهؤلاء الاطفال قصار الطول و ناقصو الوزن بالنسبة لاعمارهم ، ومستقبل النمو فيهم ضعيف فترى رؤوسهم صغيرة ثم تلاحظ ضعفا في قواهم العقلية ومعظم هؤلاء لا يبدون ای استعداد للنمو الطبيعي رغم وضعهم تحت العناية الفائقة وموالاتهم بالغذاء السليم.

الإقلال من الكحول أو الامتناع عنه طوال فترة الحمل سوف يساعد بكمية كبيرة في حماية الجنين، ولكن إذا استمرت الأم في شرب الكحوليات حتى لو بكميات صغيرة فإن ذلك من شأنه أن يعرض الطفل للخطر.
بالتالي كلما زادت الكمية التي تتعاطاها الأم كلما كان ذلك أكثر ضررا على الجنين.

لذالك حاولي أن تمتعي بحمل خال من الكحول و أعطي لطفلك أفضل بداية ممكنة. فالحمل هو وقت لبدايات جديدة و نقطة تحول في الحياة . وإختاري ألا تتناولي أية مشروبات كحولية ِخلال حملك كي تشعري بالأمان.

من هنا يجب على كل أم أن تبتعد عن تناول الكحوليات بصفة عامة، وخاصة في فترة الحمل، حتى لو كانت تتعاطى تلك الكحوليات بكميات قليلة.